الموقع الرئيسي لأهالي تللسقف في أستراليا TELLSKOF - www.tellskof.yoo7.com

الرب يقاتل عنكم وانتم تصمتون

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

الرب يقاتل عنكم وانتم تصمتون

مُساهمة من طرف khaled margo في الإثنين 30 سبتمبر 2013, 10:15 am

استطاع القديسون أن يواجهوا الأخطار بقلوب مملوءة بالسلام, ولا تعرف للخوف معنى, وان ضغطت عليهم الضيقات وان بدأ أعداءهم أكثر قوة وعددا, يرن في آذانهم القول الإلهي " أنا معكم لا تخافوا" "الرب يقاتل عنكم وانتم تصمتون" "إن الذين معنا أكثر من الذين علينا" وعاش آباؤنا في البراري في وسط الوحوش والعقارب ولم يخافوا, وتعرضوا لهجمات الشياطين وحروبهم ولم يخافوا, كانوا مؤمنين بعمل الله معهم,لهذا نجد إن رجل الإيمان بشوش باستمرار, فرح القلب, مهما أحاطت به المتاعب, الإيمان إذن يتعارض مع الخوف, ومع الخطيئة, ومع التذمر, وهو أيضا بالأكثر يتعارض مع اليأس, إن الله قادر على حل جميع إشكالاتك وقادر على إزالة جميع متاعبك, لاداعي إذن لليأس فهو لا يتفق مع الإيمان, اشعر باستمرار إن الله موجود وانه يعمل, وانه يحمي السائرين في طريقه, يحميهم من الأخطار التي يرونها ومن الأخطار الخفية التي لايعرفونها, هو يدافع عنا أكثر من دفاعنا عن أنفسنا, ولكنه دائما يتدخل في الوقت المناسب, في الوقت التي تحدده حكمته الأزلية, فأن حاربك الخوف بسبب إن المعونة الإلهية متباطئة في الوصول إليك, فتشجع بقول داود النبي"انتظر الرب, تقو وليتشجع قلبك, وانتظر الرب" حالة واحدة تخاف منها , عندما تشعر إن الله قد تخلى عنك بسبب خطاياك.


خالد مركو
avatar
khaled margo

عدد الرسائل : 55
الموقع : San diego,California
تاريخ التسجيل : 06/02/2013

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى